Skip to Secondary Navigation Skip to Main Content

Current Domain

الأردنتغيير

المركز الثقافي الملكي, يحشد الجهود لتعزيز الثقافة الوطنية

 يتولى المركز الثقافي الملكي تنفيذ مهمات متعددة منها:

  • تعزيز الثقافة الوطنية وتعميق الإحساس بالانتماء الوطني باستلهام التراث والثقافة العربية والإسلامية.
  • المشاركة في نشر الثقافة واستكشاف القدرات الإبداعية وتشجيعها وتنميتها في المجالات الثقافية والفنية المختلفة بما يتلاءم مع إمكانيات المركز المادية والفنية.
  • إقامة علاقات تعاون مع المؤسسات والهيئات الثقافية الوطنية والعربية لتعزيز الدور الثقافي للمركز والاستفادة من خبرات هذه المؤسسات والهيئات.
  • تعزيز الروابط مع المؤسسات الثقافية العالمية بالاشتراك مع الفرق المسرحية والفنية والثقافية والمؤسسات الثقافية المحلية والعربية والعالمية.
  • فتح المجال لجميع الفعاليات الثقافية المحلية لاستعمال مرافق المركز وفقاً للأنظمة والتعليمات المعمول بها لنشر وتعميم الأنشطة الثقافية والفنية على مختلف مناطق المملكة لتحقيق التفاعل الثقافي بين مختلف الأوساط الثقافية والشعبية وتحقيق الوعي الثقافي والاجتماعي والاقتصادي والوطني بين المواطنين.
 
5
المعدَل 5 (3 votes)
Your rating: لا يوجد

يشكل المركز الثقافي الملكي أحد المعالم الحضارية والثقافية المهمـــة في الأردن , ويعتبر أهم هدية قدمتها الدولة للحركة الثقافية والفنية والأدبية في االاردن .
استطاع المركز ومنذ افتتاحه رسمياً في شهر آذار من العام (1980) أن يصبح موئلاً رئيساً لاستيعاب النشاطات والفعاليات المتنوعة , وأن يكون بيتاً للمثاقفه وملتقى للمثقفين والفنانين.

ومع تطور مرافق المركز الثقافي الملكي وتأمين كل ما يلزم للقيام بدوره الريادي المطلوب وخاصة فيما يتعلق بالكوادر البشرية الكفؤه , والتقنيات الفنية والمرافق الجديدة فقد قام بدور فاعل ومؤثر في دفع الحياة الثقافية والفنية إلى الأمام بالإضافة إلى رفع سوية هذه النشاطات من خلال التعاون والتنسيق مع كافة الجهات التي تعنى بالشأن الثقافي .

يضم المركز الثقافي الملكي مرافق ومسارح وقاعات عديدة هي القاعة الملكية وقاعة المؤتمرات التي استضافت أصحاب الجلالة والفخامة الملوك والرؤساء العرب أثناء انعقاد مؤتمر القمة العربي الحادي عشر والذي عقد في الأول من شهر تشرين الثاني عام (1980) ومؤتمر مجلس التعاون العربــــــي عــام (1990) , ومؤتمر قمة التعاون الاقتصادي العربي عام (1995) , ومؤتمر القمة العربي عام (2001). وكذلك المسرح الرئيسي الذي يتسع لحوالي (400) شخص والمسرح الدائري وقاعة التدريبات و الأستوديو والمجهز بأربع كاميرات ومعدات حديثة توفر خدمات التغطية التلفزيونية والمونتاج.

وطبقاً للهيكلة الجديدة للمركز الثقافي الملكي في سياق هيكلة وزارة الثقافة فقد تم ربط أربعة مراكز ثقافية مع المركز الثقافي الملكــــــــــي وهي مركز الملك عبد الله الثاني الثقافـــــي ( الزرقاء) وبيت عرار (اربد) , ومركز معان الثقافي ( معان) ومركز الأميرة سلمى للطفولة في الزرقاء وفيما يتعلق بالمشاريع المستقبلية للمركز الثقافي الملكي فقد تم ادراج مشروع مدرج سمو الأميرة أيمان بنت عبد الله وهو مدرج مكشوف يتسع لثلاثة آلاف شخص داخل حرم المركز الثقافي الملكي.

»