Skip to Secondary Navigation Skip to Main Content

Current Domain

الأردنتغيير

الدوائر الثقافية لمؤسسة عبد الحميد شومان

 هي مؤسسة تعني بالشأن الثقافي أنشأها البنك العربي عام 1978 وحملت اسم مؤسس البنك- عبد الحميد شومان, وتهدف المؤسسة لتحقيق أهداف عديدة منها :

  • الإسهام في تشجيع الأجيال الجديدة من العلماء والمختصين والمبدعين، من خلال نشر وتعميم أبحاثهم، وتخصيص جوائز سنوية لحفزهم على الابتكار وتوفير مناخ البحث اللازمة لهم بإنشاء مكتبة متطورة، وإنشاء بنك للمعلومات يسهم في إيصال الباحث العربي بالمستجدات الكبرى المتسارعة في عصر انفجار المعلومات العلمية والتقنية، وتتبع ما ينشر من بحوث في العالم العربي وفي العالم.
  • الإسهام في دعم المؤسسات والهيئات التعليمية، ومراكز الأبحاث، إضافة إلى عقد وتنظم الندوات والمؤتمرات العلمية أو الإسهام في تنظيمها وعقدها مع المؤسسات الجامعية والأكاديمية.
  • الإسهام في تشجيع قيام تفاعل أوسع بين الثقافة العربية وغيرها من الثقافات من خلال إنشائها لبرنامج تذوق الفن السينمائي إذ يتم في هذا البرنامج عرض أفلام يجري اختيارها بعناية بدءاً من الروائع الكلاسيكية وحتى الأفلام التجريبية الحديثة التي تجتذب أعداداً كبيرة من الجمهور من مختلف البيئات والأذواق.
 
ومن أهم الدوائر الثقافية لمؤسسة عبد الحميد شومان :
  • منتدى عبد الحميد شومان الثقافي.
  • المكتبة العامة ونظام المعلومات.
  • مكتبة الأطفال.
  • دارة الفنون.
العنوان: 
مؤسسة عبد الحميد شومان 
هاتف: 4633627-6-00962 / 4633372-6-00962 
فاكس : 4633565-6-00962 
ص.ب. 940255 عمان 11194 الأردن
البريد الالكتروني  AHSF@shoman.org.jo
 
4
المعدَل 4 (4 votes)
Your rating: لا يوجد

تمّ تأسيس مؤسسة عبد الحميد شومان في شهر آذار من عام 1978 بهدف تعزيز التنمية الاجتماعية في العالم العربي في مجال العلوم والمجالات الإنسانيّة. كما تدعم المؤسسة نطاقاً واسعاً من النشاطات، ويشمل هذا الدّعم المباشر للمؤسسات العلمية ونشر وتوسيع البحث العلمي وإنتاج وتمويل البرامج التعليميّة والثقافيّة والعلميّة لاستخدامها في الجامعات والكلّيات.

وتقوم المؤسسة بتنظيم ورشات العمل وحلقات النقاش مهمة لتوصيل المعرفة العلميّة لجمهور أكبر, و لتفعيل مناقشة مواضيع اجتماعّية وثقافية مهمة بشكل مفتوح وبنّاء. كما تدعم المؤسسة أيضاً إنشاء المكتبات العامّة ولديها برنامج جائزة مخصّصة لمدرّسي العلوم لتشجيعهم على انتهاج البحث العلمي المبتكر.

»